الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 17, 2017 9:01 am

مقالات سيميولوجيا مصطلحات

  • إعلان & مثبت
  • 12092007
    ما هي السيميولوجيا ؟ - من الدلالة إلى العلامة - مفاهيم سيميولوجية - تعريف العلامة - أنواع العلامات - سيميولوجيا الشكل - سيميولوجيا اللون - حقول السيميولوجيا - سيميولوجيا الأشياء والمنتوج - سيميولوجيا الصورة - سيميولوجيا الإشهار - السيميولوجيا والتواصل - السيميولوجيا والثقافة - الاتجاهات السيميولوجية وأعلامها .
    ...

    من طرف Admin - تعاليق: 2 - عدد المشاهدات: 1617
  • 03082011
    في هذا اللقاء الأول «المابعد ثوري»، على غرار ما راج في الغرب عن الحداثة وما بعدها، القي عليكم تحية ملؤها الشك والخوف والريبة من أن ينقلب مجلسنا هذا إلى محاكمة أو إلى مجرد كلمات مبعثرة، نقولها فقط، لنملأ فضاء اجتمعنا بالهراء.
    لنتساءل إذا عن فحوى هذا اللقاء وعن الغاية منه في عطلة آخر الأسبوع هذه التي يطيب لكل مبدع من بيننا أن يقضّيها مع من يُحب ومع من يجتمع معه من الأصدقاء حول طاولة، عادة ما تُوشح بألوان زجاجية خضراء وحمراء. وتنعش هذه الألوان الزجاجية الروح وتجعل من انبثاق الكلام، حتى وان لم يكن له معنى، غاية في حد ذاته. وإذا لم يكن المعنى هو المقصود في التقاطع العشوائي لكلماتنا حول هذه الطاولة،...

    من طرف ISAMK - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 462
  • 14102009
    بقلم الناصر بن الشيخ
    شكلنة نشاط اتّحاد الفنانين التشكيليين و الانزلاق نحو الأشكال النقابية للنشاط الجمعياتي الثقافي

    سألني منذ أيام قليلة أحد زملائي من المدرّسين الشبان بإحدى الجامعات التونسية هل إني أعتبر أن ما أوردته في كتابي « Peindre à Tunis » الصادر بباريس سنة 2006والذي تعود كتابة نصه إلى ما يفوق الثلاثين سنة ٬ ما زال صالحا لمحاولة فهم الوضع الذي تتصف به الممارسة التشكيلية بتونس اليوم أم أني أرى أنه في حاجة إلى تحيين يواكب ما طرأ على الساحة منذ أن قمت بتحريره في شكله الأصلي كرسالة دكتوراه وقعت مناقشتها بكلّية الصربون بباريس سنة 1978. و اعتبارا لصفته كباحث...

    من طرف leila - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 321
  • 01102008
    سؤال جيل دولوز : هل الفن تذكر و تخيل ام استباق و تخريف ؟
    سلاف عباس


    اذا كان الفن صرحا
    monument
    فانه لن يكون مجرد استعادة لذكريات عاشها الانسان اي الكاتب او الفنان
    الفن " مجموعة من الاحاسيس الانية " على حد تعبير جيل دولوز في كتاب ما الفلسفة ؟ الذي كتبه بالاشتراك مع فليكس غاتاري
    ما ينشئ الصرح ليس الذاكرة بل التخريف
    fabulation
    و هذا يعني ان الفن قدرة على خلق عوالم اخرى عوالم جديدة
    الفن " مادة مركبة لا نجدها في
    " الذاكرة بل في الكلمات و الاصوات
    الصرح الذي ينشئه الفنان اهتزاز
    vibration
    او عناق و ضم...

    من طرف Admin - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 747
  • 22082009
    الحب عند البربر
    حسين القهواجي
    I
    البربر من عهد الملك جالوت، قافلة تنشد العيش الخصيب و تطوي السباسب طلبا
    للغيوم الممطرة، ليست لهم مدائن يسكنونها و لا صوامع يتحصنون بها غير
    الجبال و الكثبان و أطراف البلاد. و ربما أسرجوا شمعة كبيرة من شهد مدعوك
    بعنبر، و أقاموا تشبها بالعرب، بيتا ينضح في أرجائه الند و العود الهندي
    والقماري يلامس بأدخنة نفحاته وجه ربة الإحسان و السعادة – تامفيت -
    TAMPHIT.
    صنما من طينة مملوءة الساقين وافرة الأرداف، تتعهد البربرية بين يديها أن
    لا تأتي حليلها بولد من غيره، وتتوسلها الحامل كيلا تضع مولودها...

    من طرف leila - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 836
  • 07032009
    الفن التشكيلي التونسي تاريخه، واقعه وآفاقه وطاحونة الشيء المعتاد
    د.فاتح بن عامر (*)
    لا احد يقدر على مقارعة الفكرة الواردة في مقال الاستاذ الدكتور نور الدين
    الهاني المختص في مجال الفنون التشكيلية بعلومها وتقنياتها،المنشور
    بالملحق التشكيلي الرواق المضمن بالملحق الثقافي لجريدة الصحافة «الضاد»
    الصادر بتاريخ 6 فيفري 2008 والقائلقلة الاروقة وضعف النقد الفني
    المتخصص).وهي...

    من طرف fahmi - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 1204
  • 22022009
    Arts plastiques Design et Architecture.
    Aujourd'hui 22 Février 2009 à 00:55

    (.........).La «dévalorisation de la compétence, au profit des porteurs de titres» n’est pas étrangère, dans les cas qui nous concernent dans ce champ spécifique de l’enseignement des Arts de l’Espace, à la division que l’on y opère entre les Arts d’expression et ceux en rapport visible et tangible avec les activités reconnues de nature économique. La compétence, objet de dévalorisation, est celle des artistes d’expression, qui malgré, la notoriété dont peuvent jouir certains peintres,...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 657
  • 21022009
    مقال منقول عن القدس العربي
    من بينالي القاهرة إلى بينالي الشارقة: وقائع لا تسر أحدا تطردنا من جنة الفن
    فاروق يوسف


    لم يعد هناك من مكان للرسامين والنحاتين العرب في
    بينالي القاهرة والشارقة، وهما الملتقيان الفنيان العالميان الوحيدان
    اللذان يحتضنهما العالم العربي. بالنسبة...

من طرف fahmi - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 316
  • 11122008
    مقال أ.د.بركات محمد مراد
    من مصر
    ---------
    http://www.folkculturebh.org/flash/issue_003/066_077.swf

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 736
  • 05112008
    حضرات السيدات والسادة أنا لست
    بالكاتب. الرجل الذي يكتب أداته القلم, أما أداتي فهي الألوان والخطوط والفورم.
    غير أن كلينا بشر ينظر: الكاتب ينظر ويتحسس، إن كان كاتباً حقاً، وتتهيج في عقله
    الباطني رموز عجيبة هي الكلمات ثم يخط هذه الرموز العجيبة على ورقة و يقول (اقرأ).
    فأن كنت تقرأ فأنك تتابع ما يقول كلمة كلمة وتتحسس ما يريد أن يقول، ثم تنظر بعين
    جديدة لما قد فاتك. وإن كنت غير محظوظ، أو واحداً من ال 97 % من العراقيين، فانك
    في عالم آخر غير عالم الكتاب


    أما أنا،
    كنحات أو مصور، فلا فرق بيني وبين الكاتب، إنني انظر أنا الأخر، و لكن ما...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 574
  • 02112008


    الإنترنت والبحث العلمي.. كتاب جديد للدكتور عباس مصطفى صادق، الصادر عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية.. معني بصفة أساسية تزويد الباحثين بمعرفة معلوماتية وتطبيقية حول طرق ووسائل استخدامات الانترنت في البحث العلمي .

    المؤلف
    باحث أكاديمي سوداني، له عدة دراسات مرموقة مثل دراسته البحثية المهمة "الصحافة العربية في الانترنت" والتي تعد ضرورة لأساتذة وطلاب الصحافة والإعلام ولجميع...

    من طرف leila - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 402
  • 23092008
    Les jeunes influencent de façon primordiale le marché et aucune marque ne peut céder face à son grand essor. Pour les acquérir en tant que consommateur, elles se doivent de rajeunir leurs images, pour paraître plus proche de leurs cibles. Ce positionnement est encore plus dur pour les marques déjà existantes que pour celles qui viennent de se lancer. C’est difficile de paraître tendance et de se débarrasser d’une image vieillotte.


    من طرف ALAA FARHANI - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 568
  • 24072008
    من خلال بعض رسائل الماجستير والدكتوراه بتونس

    بحث في الأبعاد الفكرية للمفاهيم والمصطلحات في تدريس الفنون


    نتناول في هذه المداخلة نماذج من المفاهيم والمصطلحات المستعملة في تدريس الفنون التشكيلية في تونس بدون أن تتم مراجعة أبعادها الفكرية أو تفحص ظروف نشأتها وهي عمليات تبدو لنا أساسية في البحث العلمي خاصة إذا كانت هذه المفاهيم والمصطلحات غربية الأصل وذلك شيء دارج إذ نجدها منتشرة بكثافة في عديد الكتابات الأكاديمية العربية المختصة كما نجد لها صدى واسع في الدراسات والبحوث الجامعية الحديثة من رسائل ماجستير ودكتوراه وغيرها التي تعتمد غالبا على الكتابات الأولى...

    من طرف leila - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 2178
  • 15082008
    أعاد سيزان (1839 – 1906) النظر فى تصوير المكان ، وفى أثناء ثورة التأثيريين كان هو أول من انصرف إلى مسألة جوهر الأشياء لا إلى الإنطباعات العارضة فقط، وقدم أبحاثا تشكيلية جديدة تهتم بالكشف عن العلاقات الثابتة بين الظواهر العارضة، والبحث عن الهندسة الداخلية للأشياء، وعمل على إعادة تصوير الطبيعة والأشياء وفق طابعهم لا وفق رؤية عارضة دائمة التغير، وقد جمع سيزان فى فنه بين الواقع والتجريد، وبين الحس والفكر؛ وبذلك يكون قد حسم الجدل الدائر على مستوى فلاسفة وعلماء الجمال وبين المدارس الفنية أيضا؛ ذلك الجدل يجعل من المصور إما أن يكون حسيا، المعرفة عنده نتاج الإنطباعات الحسية، وإما أن يكون عقليا تسود لوحاته...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 393
  • 15082008
    استوكهولم:
    فاروق يوسف

    رسامونا لا يكتبون،
    وإن كتبوا ونشروا، فغالباً ما تأتي مواضيعهم وكأنها من خارجهم، أو من مكان لا يعنيهم كثيرا. نادراً ما يكتب الرسامون العرب على طريقة سلفادور دالي او فان غوغ، فتصير كلماتهم امتداداً للوحة واستكمالاً لها. ولكل الرسامين الذين يودون ان يكشفوا دواخلهم بحساسية حركة الريشة على السطح الأملس، يهدي الرسام السويسري وعاشق الموسيقى بول كلي، بعد أكثر من 67 سنة على وفاته كتابه الجميل والرشيق الذي دوّن فيه يوميات هي ككل اليوميات.. لذلك استحقت البقاء.

    لماذا يكتب الرسامون؟...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 625
  • 11082008
    إعلان
    من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

    التسويق
    مفاهيم أساسية

    من طرف Admin - تعاليق: 2 - عدد المشاهدات: 428
  • 11082008
    Slogan publicitaire
    Un article de Wikipédia, l'encyclopédie libre.


    Un slogan publicitaire est un outil commercial entrant dans le processus de promotion d'un produit.
    Il s'agit d'une phrase, souvent assez courte, qui a comme but d'être retenue facilement par celui qui l'entend et parfois d'associer un produit (objet du slogan) à des images positives qui inciteront le consommateur à acheter le produit. Les slogans sont souvent associés à une...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 462
  • 11082008
    Une campagne publicitaire est une action de marketing qui consiste à faire la promotion d'une marque, produit ou service, au moyen d'un message et par l'intermédiaire de supports de communication. Ces supports sont "médiatiques" ou non.
    Exemples de supports :

    • Supports médiatiques...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 310
  • 24072008
    صنع الفن الانسان ولا يزال يصنع الانسانية منذ الأزل تميز الإنسان الذي صار كذلك انسانا بملكة النطق والفكر والصنع وكان كذلك حيوانا ناطقا صانعا حسب تعبير الفلاسفة. كان كذلك بفضل اكتشاف قدرته على الفعل في المادة تصورا وصورا. وها هو اليوم يتابع طريقه في سبيل مزيد الإدراك والفهم والاكتشاف وبالتالي الخلق والصنع والابداع. لا يزال الانسان المعاصر مسكونا بهاجس الانسانية الاول وهو تحقيق الذات ابداعا وتوريثا لهذا الابداع.
    لقد اختار افراد ينتمون الى هذه الانسانية ان يكونوا معلمين لما ورثوه طبيعة وصنعا. ولولا الوعي الجماعي بضرورة انشاء مدارس الفنون التي تنضوي تحت لوائها مناهج تبليغ المعلومات الخاصة بالتراث...

    من طرف leila - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 650
  • 06062008
    الخطاب الاشهاري واستعمالاته الهجينة



    بقلم: جميلة القصوري

    عن جريدة الصحافة



    «بدنّوس نسهرو» و«فيكسي الفيكس» و«عشيري» و«نحلم بيك» وغيرها نماذج من الجمل الإشهارية المتداولة التي أصبح مشغلا الهاتف في تونس يتنافسان لإطلاقها بهدف توسيع دائرة المنخرطين لديها.

    وعندما نقول منخرطين، فإننا نقصد الشريحة العمرية الشابة التي يستهدفها هذان الطرفان المتحكمان في الشبكات الهاتفية في بلادنا، والتي تمثل سوقا مربحة ومجالا هاما لتحقيق الأرباح المادية والتوسع.

    ومثلما يبدو فان هذا الخطاب الاشهاري يحمل عديد الإيحاءات...

    من طرف lamalice - تعاليق: 6 - عدد المشاهدات: 428
  • 29052008
    تجليات الخط القيرواني

    حسين القهواجي
    «منذ أربعين عاما لم يجف لي قلم»
    القصري
    «كلما كنت بالكتابة أحذق كنت بالانسانية أحق»
    التوحيدي

    قبل أن تبنى المدينة وتشيد حصونها الطينية في وهدة وسطى من الأرض، لتكون قرارة الدين وعمق العقيدة، عرفت حلقات الشورى كتبة وخطاطين حبسوا رقوق مدوناتهم الشبيهة بلون الشهد على مساجد ومحارس بناها اخيار الصحابة والتابعين ممن دخلوا افريقية في خلافة عثمان سنة اربع وثلاثين للهجرة، على رأسهم معاوية بن خديج، وأغلب الظن أن ألواح العهود والرقاع الاولى كانت من تحرير بنانه دون وشي أو تنقيط والغاية أن يكون الخط إلهيا منزها.
    حيث...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 844
  • 10052008
    لما كانت الحركة الاتباعية تقيِّد الحرية الفردية في العمل الفني وأثر الخيال الشخصي، فقد اتجه الفنان الإبداعي، رداً على تلك الحركة، إلى التعبير عن ذاته ومشاعره الخاصة وعالمه الباطن. وقد ظهرت هذه النزعة في أقوال الإبداعيين، كما برزت في أعمالهم. فالفن عند دولاكروا E. Delacroix [ر] «نشوة منظمة»، والتصوير عند كونستبل J. Constable [ر] «مرادف للشعور». أما المصور الألماني فريدريخ (C.D.Friedrich (1774 - 1840، فيذكر «أن على الفنان ألا يصور ما يراه خارجه فحسب، وإنما ما يراه من داخله أيضاً، فإذا لم ير شيئاً من داخله، فالأجدر به أن يكف عن تصوير ما يراه خارجه، وإلا كانت لوحاته أشبه بتلك الستائر التي لايتوقع أن...

    من طرف amani - تعاليق: 3 - عدد المشاهدات: 414
  • 01032008
    الفن الإسلامي

    التعريف بالفن الإسلامي


    قليلة هي الكتب التي تحدثت عن مفهوم الفن من منطلق إسلامي، ذلك أن هذا الموضوع بمحتواه المتداول الآن لم يكن مطروحاً فيما مضى، بل كان الحديث يتناول كل فن على حدة.وأمر آخر: هو قلة الباحثين الإسلاميين في هذا المضوع، وأكثر الذين كتبوا عن الفن والجمال، إنما كانت كتاباتهم ترجمات لكتب لم تتحدث عن الفن الإسلامي، أو تحدثت وكانت قاصرة على مفاهيم فردية شرقية أو غربية.

    وإزاء هذا الأمر، فإن التعاريف للفن الإسلامي قليلة جداً، ويعد ماذهب إليه الأستاذ محمد قطب من أهم ماقيل في هذا الصدد.
    جاء في كتاب "منهج...

    من طرف Admin - تعاليق: 3 - عدد المشاهدات: 7976
  • 31032008
    التشكيل والمجتمع:

    هشاشة الأساس وعدمية الالتقاء

    __________

    عبد الكريم المقالح *

    مقارنة بغيره من الأجناس الإبداعية كالشعر والقصة والرواية، يبدو التشكيل وكأنه يقف على هامش المشهد الثقافى والإبداعي. ومن جهة أخرى يلوح نخبوياً.. أى فى مساحة اهتمام الجمهور بفعالياته المتنوعة. إذا تكاد تسجل صفراً فى مقابل اهتمام رجل الشارع بالشعر والشعراء مثلاً. وما ذاك إلا لجملة أسباب مختلفة، منها ذاتية وموضوعية، تفسر عزلة هذا الجنس الإبداعى الفنى عن البيئة المنبثق منها والمحيطة به. وسأحاول إيراد هذه الأسباب باختصار:

    أ ـ الذاتيـة:
    1- طبيعة هذا الجنس الإبداعي،...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 389
  • 23032008
    الصورة الغواية والاقتحام
    بقلم: عمر الغدامسي
    __________
    قبل أن تكون فنا ووسيلة للتعبير فان الصورة الفوتوغرافية هي قبل كل شيء اختراع علمي، ليس ذلك فقط، بل هي اختراع علمي في علاقة واسعة ومباشرة مع الناس بمختلف شرائحهم.
    اختراع علمي كان له مفهوم السحر والغواية واثارة الفتنة بين العامة والخاصة، عبّر عنها شارل بودلير بالقول «انّ المجتمع يهجم كنرسيس وحيد، لكي يتأمل صورته المبتذلة في المعدن».

    من طرف ISAMK - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 384
  • 20032008
    مقال منقول عن الفنان العراقي
    عمر المطلبي
    ________________


    ان اهم وسائل الاتصال عند بني البشر يرتكز على المرئي و المسموع فهذين الجهازين (العين والاذن) هما بوابة الدخول الى المعرفة الانسانية ، فالعين وصفتها البصر والاذن وصفتها السمع والتاريخ يتحرك بين هاتين الخاصيتين ، وبتحول مراحله بدأ يتجه نحو البصري كما نراه اليوم وبشكل سريع . وكل هذا كان سبباً في تغيير الانظمة الحياتية ومنها الفنون ، التي تشكل جزءاً من بنية الثقافة اليوم وتحولاتها العالمية ، ليبدأ بالنمو لتأسيس واقع ثقافي جديد قائم في جانبه الاكبر على المرئي لتحطيم حواجز الثقافة المكتوبة والخصوصية الحضارية...

    من طرف ISAMK - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 368
  • 20032008
    مقال منقول عن موقع: الفنان العراقي
    الكاتب: صارم الموسوي
    __________________

    يرى جانب من المثقفين والفنانين او من فئات اجتماعية اخرى بضرورة الحفاظ على الهوية القومية للعمل الفني وعدم الاقتباس او الاستفادة والاستيحاء من اعمال من فنية من بلدان اخرى ، بينما يرى جانب آخر منهم بأن الفن بل والابداع الانساني عموما بكل صورة وكافة اتجاهاته هو هوية عالمية يصب في الحضارة الانسانية الكونية والتي يحق لكل فرد في هذا الكون الاستفادة منها وهي ليست حكرا لأحد ولايجب ان تقولب في اطار معين او ان يوضع لها حدودا وهويات مصطنعة وهذا ما اؤمن انا به ايضا .. ان التمازج والتلاقح بين مختلف...

    من طرف ISAMK - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 391
  • 16022008
    نشأة علم الجمال "الاستطيقا" (Aesthetics)

    --------------------------------------------------------------------------------

    لم يظهر علم الجمال الاستاطيقا بوصفه مصطلحا يحيل إلى مضامين وأدوات معينة إلا في القرن الثامن عشر في كتاب الكسندر بومجارتن (تأملات في الشعر/1735م) (النظريات الجمالية أ. نوكس ترجمة د. محمد شفيق شيا ص 13).
    وهو لم يظهر بصفة ناجزة وكاملة؛ بل نتج عن تراكم نظري للأفكار الجمالية الموغلة في القدم (لدى قدماء المصريين والبابليين والصينيين ثم لدى الإغري حيث توافر لهم نتاج فني وفكري (فلسفي) سمح بقيام حس نقدي عملي ومستوى علمي نظري قادا معا إلى افكار جمالية...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 4000
  • 16022008
    ما معنى الحكم الجمالي هذا الذي يستهدف النقد الفني إنجازه؟ وما الذي يميزه عن غيره من الأحكام التي يصدرها الكائن الإنساني؟ تعد الإجابة التي بلورها الفيلسوف الألماني كانط في كتابه "نقد ملكة الحكم" من أشهر المحاولات الفلسفية التي حددت معنى الحكم الجمالي.

    والمنهج الذي سار عليه كانط في تحليله لهذا النوع من الأحكام وتحديد دلالته وكيفية تكونه، هو تحديد الأثر الذي يخلفه الموضوع الجمالي في الذات. فالجمال عند كانط هو ما يبعث في الذات الإنسانية شعور الارتياح والرضا، وإحساسا باللذة يختلف عن إحساس اللذة التي نشعر بها مثلا عندما نكون إزاء طعام لذيذ. فالإحساس بلذة الطعام تنتهي بمجرد استهلاكه...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 2996
  • 16022008
    الذوق الفنى
    نقلا عن : أحمد علبي
    ----------------------------
    التذوق الفني هو التجلي الفعلي للحضارة وهو لا يكتسب بالوفرة المادية فقط. ولكنه خلاصة مكثفة لمسار اجتماعي وثقافي عرف كيف يتذوق الجمال. وهو ليس ذوقا ثابت المقاييس ولكنه ينمو ويتطور ويتأقلم مع حاجات الإنسان.

    نشرع في الكتابة مستلهمين عبارة لطه حسين، وردت في كتابه " مرآة الضمير الحديث ". يقول عميد الأدب العربي، " فتنشئ الذوق الفني في نفوس الشباب يسير كل السير. ولكنه على ذلك عسر كل العسر وهو قريب كل القرب، ولكنه على ذلك بعيد كل البعد ". إن تنشئة الذوق، والفني منه بنوع خاص، أمر...

    من طرف Admin - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 324
  • 16022008
    المصدر: مجلة (نزوى) عمان - العدد2
    ________

    تنبه الباحثين الأوروبيين الأوائل إلى جماليات الباب العربي
    لقد تنبه جملة من الباحثين والمستشرقين الغربيين في وقت مبكر إلى الأهمية التشكيلية للباب العربي، واجروا وصفا لها بصفتها بعضا من الفن الإسلامي فالفرنسي جورج مارسيه وهو واحد من أعمق المهتمين بالعمارة والفن العربيين ينشر في كتابة "تونس والقيروان" الصادر سنة 1937 صورة لباب غربي "مزين بالمسامير" على حد تعبيره بينما لا يفوت الفرنسي جاستون ميجون في كتابه "القاهرة" الصادر سنة 1909 نشر باب أثرى من أبواب العاصمة المصرية مشيرا إلى ان البوابة لسوء الحظ قد انتزع...

    من طرف Admin - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 514
  • 30092007
    استثمر الفنانون الاسلاميون مبدأ الرياضيات لزخرفة وتزيين الأبنية بنماذج قمة في الروعة من الآجر قبل أن يكتشفه الغرب بأكثر من 500 عام العمل المزخرف الذي زين الأبنية الاسلامية
    في القروسطيّ (متعلق بالقرون الوسطى) استخدم أشكالاً هندسية أساسية لرسم نماذج متشابكة وتلك النماذج لا تعيد نفسها.‏‏
    في الرياضيات الحديثة مبدأ عدم إعادة النماذج على سطح البناء يعرف بالهندسة الشفافة ظاهرياً ومعظم الأمثلة المشهورة تعرف بآجر بنروز بعد أن اكتشفها المختص بالرياضيات في جامعة أوكسفورد روجر بنروز منذ 30 عاماً.‏‏
    على كل حال, اثنان من الأمريكيين المتخصصين بعلم الرياضيات يعتقدان أن الهندسة الشفافة ظاهرياً...

    من طرف Admin - تعاليق: 5 - عدد المشاهدات: 5128
  • 04102007
    ...
    Abside (n. f.)
    Extrémité d'une église du côté du choeur et comprenant l'ensemble des chapelles: absidioles.
    Abstraction (n. f.)
    En peinture, l'abstraction date du début du siècle. En 1910, Kandinsky peint la première aquarelle abstraite.
    L'oeuvre abstraite met en relation des éléments plastiques (point, ligne, valeur, couleur, matière) dans un espace, sans faire référence à une réalité extérieure à l'oeuvre.
    On peut distinguer une abstraction géométrique qui utilise des formes...

    من طرف Admin - تعاليق: 18 - عدد المشاهدات: 1559
  • 29082007
    الإبداع في الفنون التشكيلية كيف يتم ؟؟؟
    يعرف سمبسون الإبداع بأنه المبادرة التي يبديها الشخص بقدرته على الانشقاق من التسلسل العادي في التفكير إلى تفكير مخالف بالكلية .....
    ويقول د.طارق السويدان : إن الإبداع هو النظر إلى المألوف بأسلوب أو من زاوية غير مألوفة ثم تطوير هذه النظرة لتتحول إلى فكرة ثم إلى تصميم ثم إلى إبداع قابل للتطبيق.
    وعلى هذا يمكننا أن نصف مخيلة الفنان بأنها مخيلة مبدعة وأنها القدرة على الإتيان بالجديد المختلف ؛ وتبدأ ذلك بالاعتماد على مفردات مألوفة مختزنة في الذاكرة ؛بحيث يكون الابتكار سمتها الأساسية وتعد هذه الصفة أسلوب يستعين به المبدع في كافة مجالات الحياة ، ويتمتع...

    من طرف Admin - تعاليق: 3 - عدد المشاهدات: 550
  • 29082007
    المنمنمات عبارة عن صور إيضاحية لتزيين الكتب ذات الأهمية، وهو فن أبتكره الفنان المسلم وأظهر براعته الإبداعية فيه من خلال دمجه بين الخط والصورة في علاقة تبعث شعورا سارا بالمتعة تجاه "المصوَّر" و"المجرَّد" في آن معا. ومن أشهر المنمنمات القديمة، رسومات "الواسطي" على مقامات الحريري؛ويظهر فيها التعديل الذاتي الذي قام به الفنّان المسلم على الأصل البيزنطي لهذا الفن، بعد أن حور رسم الهالات المقدسة للأشخاص، وحولها إلى حواف ملونة كما أهتم بالتفاصيل المميزة للشخصيات المرسومة من حيث الحركة والإيماءة، واختياره الواسطي للألوان واستخدامها استخداما يتلائم وكونها قيماً تشكيلية في ذاتها...

    من طرف Admin - تعاليق: 4 - عدد المشاهدات: 1987
  • 21092007
    مينيمال /فن المينيمال Minimal Art:
    أول من أدخل مصطلح "المينيمال" هو الفنان الروسي "جون جراهام" في كتاب له بعنوان "النظام والجدل في الفن " نشره عام 1937 في باريس.
    وهدف جون جراهام إلى تجريد اللوحة ليس فقط من الموضوع ولكن من الألوان العديدة والدرجات اللونية المختلفة وضربات الفرشاة وغيرها من التقنيات التي كانت مستخدمة في التجريدية اللونية، مثل أعمال كاندنسكي، والاكتفاء باللون الواحد فقط موزعآ على مساحة اللوحة بالدرجة نفسها.
    عام 1966 نشر الفيلسوف الإنجليزي "ريتشارد ولهيم " مقالة بعنوان "المحتوى الأدنى للفن" أكد فيها على إزالة اللوحة...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 1406
  • 29082007
    الجميل والنافع في الفنون العربية

    د. بركات محمد مراد - المجلة الثقافية


    ولد الفن من العمل ولم ينفصل عنه في يوم من الأيام، فالفن مهارة وقدرة وهبتهما الطبيعة للإنسان، فعوضته عن غبنها له في القدرات الأخرى التي تفوق فيها الحيوان عليه، وتطور الجميل من النافع ولم يتناقض معه عبر تاريخ الفن والإنسان.

    فالعمل حتى في أكثر عصور ما قبل التاريخ بدائية، عندما كان النشاط العملي موجهاً إلى الوفاء بالحاجات الضرورية المباشرة للحياة، نوعاً من الإبداع، فلقد كان الإنسان يرى بصورة غامضة في ما يصنعه لوناً من السيطرة على مادته ولونا من الشعور المبهم بتحقيق الذات عن طريق أولي للخلق والإبداع...

    من طرف Admin - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 449
  • 24082007
    ............................................

    ..............................................
    للإضاءة وفنها إسقاط كبير على المعايير الجمالية للعنصر الديكوري فهي سواء أكانت طبيعية أو صناعية داخلية أو خارجية

    فلا يمكننا إنكار دور الإضاءة في خلق الأحاسيس وتحفيزها لتنعكس على العمل الفني الديكوري وتقيــّــمه حسب ذوقها و حسها .

    فالإضاءة هي التي تخلق الشعور باللون والانفتاح والانغلاق .

    بإمكاننا تلخيص تأثير الضوء الجمالي بالنقاط التالية ـ

    التباين...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 603
  • 18082007
    إذا كان الفن معرفة للعالم، فهذه المعرفة قائمة على العلاقة الجدليّة بين الإنسان وواقعه ،والتي من خلالها رسم هذا الأخير مسار كينونته وعظمته في حرّية السمو . من هنا يمكن اعتبار الأثر الفنّي ليس شهادة على عظمة الإنسان فحسب بل أيضا نبوغا" ضدّ الفناء وتحديّ للموت"(1) والأثر الفنّي يبعد عن كونه مجرّد إنجاز يدوي تقليدي ، فهو إبداع ناتج عن توليفة المعرفة العقليّة واليدويّة والوجدانيّة .


    وإذا إعتبرنا أنّ العمليّة الإبداعيّة على علاقة وثيقة بالإنفعال.فهذا يعني أنّ الفن في مفهومه الشامل يقوم أساسا على "حالة التوتّر وليس الإستقرار " .. فالفنّان التشكيلي في حالة بحث مستمرّ...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 525
  •  

    عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد
    المشرفون

    لا أحد

    صلاحيات هذا المنتدى:

    لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

    المفتاح
    • مساهمات جديدة مساهمات جديدة
    • مساهمات جديدة [ موضوع شعبي ] مساهمات جديدة [ موضوع شعبي ]
    • مساهمات جديدة [ موضوع مقفل] مساهمات جديدة [ موضوع مقفل]
    • لا مساهمات جديدة لا مساهمات جديدة
    • لا مساهمات جديدة [موضوع شعبي ] لا مساهمات جديدة [موضوع شعبي ]
    • لا مساهمات جديدة [موضوع مقفل] لا مساهمات جديدة [موضوع مقفل]
    • إعلان إعلان
    • مثبت مثبت
    • إعلان عام إعلان عام