مختارات نزار قباني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مختارات نزار قباني

مُساهمة من طرف amani في الإثنين سبتمبر 03, 2007 7:33 pm

في كلّ مكانٍ في الدفترْ

في كلّ مكانٍ في الدفترْ

اسمك مكتوبٌ بالأحمْر

حبّك تلمـيذٌ شيطـانٌ

يتسلى بالقلـم الأحمـرْ

يرسم أسماكاً من ذهبٍ

ونساءاً من قَصَبِ السُّكرْ

وهنوداً حمــراً وقطاراً

ويحـرّكُ آلآف العسكـرْ

يرسمُ طـاحوناً وحصاناً

يرسـمُ طاووساً يتبخترْ

وامرأةً يرسمُ عاريــة ً

ولها ثديان من المرمرْ

يرسمُ عصفوراً من نارٍ

مشتعلَ الريشِ ولا يحذرْ

وقواربَ صـيدٍ وطيوراً

وغروباً ورديَّ المئزرْ

يرسمُ بالورد وبالياقوت

ويتركُ جرحا ً في الدفترْ

حبُّك رســــامٌ مجنونٌ

لا يرســـــم إلا بالأحمر

ويخربش فوق جدار الشمس

ولا يرتاح ولا يضجر

ويصور عنترة العبسيَّ

يصور عرش الإسكندر

ما كل قياصرة الدنيا ؟

مادمت معي ...فأنا القيصر


نزار قباني

amani

انثى عدد الرسائل : 50
السٌّمعَة : 0
نقاط : 18
تاريخ التسجيل : 01/09/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حافية القدمين لــ كاظم الساهر

مُساهمة من طرف kouka في الخميس أكتوبر 11, 2007 5:54 pm

قصيدة هل عندكِ شكٌّ
هل عندكِ شكٌّ أنكِ أحلى امرأةٍ في الدنيا ؟.

وأهمُّ امرأةٍ في الدنيا ؟.

هل عندكِ شكٌّ أني حينَ عثرتُ عليكِ ..

ملكتُ مفاتيحَ الدُنيا ؟.

هل عندكِ شكٌّ أني حينَ لمَسَتُ يديكِ

تغير تكوينُ الدنيا ؟.

هل عندكِ شكٌّ أن دخولكِ في قلبي

هو أعظمُ يومٍ في التاريخ ..

وأجملَ خبرٍ في الدنيا ؟.

2
هل عندكِ شكٌّ في من أنتِ؟

يا من تحتلُ بِعينيها أجزاء الوقت

يا امرأةً تكسِرُ حينَ تمُرُّ ، جدار الصوت

لا أدري ما ذا يحدث لي ؟

كأنكِ أنثاي الأولى

وكأني قبلكِ ما احببت

وكأني ما مارستُ الحبَّ ..ولا قبلتُ ولا قُبلت

ميلادي أنتِ.. وقبلكِ لا أتذكرُ أني كنت

وغِطاءِ أنتِ .. وقبل حنانِكِ لا أتذكرُ أني عِشت ..

وكأني أيتها الملكة ..من بطنكِ كالعصفورِ خرجت ...

3
هل عندكِ شكٌّ أنكِ جزٌ من ذاتي

وبأني من عينيكِ سرقتُ النَّار ..

وقمتُ بأخطرِ ثوراتي

أيتها الوردةُ .. والياقُوتةُ .. والريحانةُ ..

والسلطانةُ ..

والشعبيةُ ..

والشرعيةُ بينَ جميعِ الملِكاتِ ..

يا سمكاً يسبحُ في ماءِ حياتي

ياقمراً يطلع كل مساءٍ من نافذةِ الكلماتِ ..

يا أعظمَ فتحٍ بينَ جميعِ فتوحاتي

يا آخرَ وطنٍ أُولدُ فيهِ ..

وأدفنُ فيهِ ..

وأنشرُ فيهِ كتاباتي ..

4
يا مرأةِ الدهشةِ .. يا امرأتي

لا أدري كيفَ رماني الموجُ على قدميكِ

لا أدري كيفَ مشيتِ إليَّ ..

وكيفَ مشيتُ إليكِ ..

يا من تتزاحمُ كل طيور البحرِ ..

لكي تستوطنَ في نهديكِ ..

كم كانَ كبيراً حظي حينَ عثرتُ عليكِ ..

يا امرأةً تدخلُ في تركيبِ الشِعر ..

دافِئةٌ أنتِ كرملِ البحر ..

رائِعةٌ أنتِ كليلةِ قدر ..

من يوم طرقتِ البابَ عليَّ .. ابتدأ العُمر ..

5
كم صارَ جميلاً شعري ..

حينَ تثقفَ بينَ يديك ..

كم صرتُ غنّياً .. وقويّاً ..

لما أهداكِ اللهُ اليّْ ..

هل عندكِ شكٌ أنكِ قبسٌ من عينيّْ

ويداكِ هما استمرارٌ ضوئيٌّ ليديّْ ..

هل عندكِ شكٌ ..

أنَّ كلامكِ يخرجُ من شفتي ّْ ؟

هل عندكِ شكٌ ..

أنّي فيكِ .. وأنكِ فيّْ ؟؟

6
يا ناراً تجتاحُ كياني

يا ثمراً يملأُ أغصاني

يا جسداً يقطعُ مثلَ السّيفِ ،

ويضرِبُ مثلَ البركانِ ..

يا نهداً يعبقُ مثلَ حقولِ التبغِ ِ

ويركضُ نحوي كحصانِ ..

قولي لي :

كيفَ سأنقذُ نفسي من امواجِ الطوفانِ..

ماذا أفعلُ فيكِ؟. أنا في حالةِ إدمانِ ..

قولي لي ما الحلُّ ؟ فأشواقي

وصلت لحدود الهذيانِ ...

7
ي ذاتَ الأنفِ الأغريقيّ ..

وذاتَ الشَّعرِ الأسباني

يا امرأةٍ لا تتكرَّرُ في آلافِ الأزمانِ ..

يا امرأةً ترقصُ حافيةَ القدمينِ بمدخلِ شرياني

من أينَ أتيتِ ؟ وكيفَ أتيتِ؟

يا حدى نِعَمِ الله عليَّ ..

وغِيمةَ حُبٍ وحنانٍ ..

يا أغلى لؤلؤةٍ بيدي ..

آهٍ .. كم ربي أعطاني ..

kouka

انثى عدد الرسائل : 85
العمر : 29
السٌّمعَة : 2
نقاط : 65
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

يوميات رجل مهزوم

مُساهمة من طرف amani في السبت أكتوبر 27, 2007 6:00 pm

اختيار رائع
.

يوميات رجل مهزوم

لم يحدث أبداً أن أحببت بهذا العمق
أني سافرت مع إمرأة لبلاد الشوق
وضربت شواطئ عينيها كالرعد الغاضب أو كالبرق
فأنا في الماضي لم أعشق ..
بل كنت أمثل دور العشق
لم يحدث أبداً أن أوصلني حب إمرأة حتى الشنق
لم يحدث أبداً سيدتي أن ذقت النار وذقت الحرق
لم أعرف قبلك واحدة غلبتني .. غلبتني أخذت أسلحتي
هزمتني داخل مملكتي نزعت عن وجهي أقنعتي
لم يحدث أبداً سيدتي ..
سيحبك آلاف غيري وستستلمين بريد الشوق
لكنكِ لن تجدي بعدي رجلاً يهواك بهذا الصدق
لن تجدي أبداً .. لا في الغرب ولا في الشرق
كلمات : نزار قباني

amani

انثى عدد الرسائل : 50
السٌّمعَة : 0
نقاط : 18
تاريخ التسجيل : 01/09/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

علَّمَني حُبُّكِ

مُساهمة من طرف amani في الخميس فبراير 07, 2008 3:22 am

علَّمَني حُبُّكِ أن أحزن

وأنا مُحتَاجٌ منذُ عصور

لامرأةٍ تَجعَلَني أحزن

لامرأةٍ أبكي بينَ ذراعيها

مثلَ العُصفُور..

لامرأةٍ تَجمعُ أجزائي

كشظايا البللورِ المكسور


علَّمني حُبّكِ.. سيِّدتي

أسوأَ عادات

علّمني أفتحُ فنجاني

في الليلةِ آلافَ المرّات

وأجرّبُ طبَّ العطّارينَ..

وأطرقُ بابَ العرّافات

علّمني.. أخرجُ من بيتي

لأمشِّط أرصفةَ الطُرقات

وأطاردَ وجهكِ..

في الأمطارِ، وفي أضواءِ السيّارات

وأطاردَ طيفكِ..

حتّى.. حتّى..

في أوراقِ الإعلانات


علّمني حُبّكِ

كيفَ أهيمُ على وَجهي ساعات

بَحثاً عن شِعرٍ غَجَريٍّ

تحسُدُهُ كُلُّ الغَجريّات

بحثاً عن وجهٍ.. عن صوتٍ..

هوَ كُلُّ الأوجهِ والأصوات



أدخلني حبُّكِ سيِّدتي

مُدُنَ الأحزان

وأنا من قبلكِ لم أدخل

مُدُنَ الأحزان..

لم أعرِف أبداً أن الدمعَ هو الإنسان

أن الإنسانَ بلا حزنٍ..

ذكرى إنسان


علّمني حبكِ..

أن أتصرَّفَ كالصّبيان

أن أرسمَ وجهك..

بالطبشورِ على الحيطان

وعلى أشرعةِ الصَّيادين

على الأجراسِ..

على الصُّلبان

علّمني حبكِ..

كيف الحبُّ يغيّرُ خارطةَ الأزمان

علّمني.. أنِّي حينَ أُحِبُّ

تكُفُّ الأرضُ عن الدوران..


علّمني حُبك أشياءً

ما كانت أبداً في الحُسبان

فقرأتُ أقاصيصَ الأطفالِ..

دخلتُ قصورَ ملوكِ الجان

وحلمتُ بأن تتزوجني

بنتُ السلطان

تلكَ العيناها.. أصفى من ماء الخُلجان

تلك الشفتاها.. أشهى من زهرِ الرُّمان

وحلمتُ بأني أخطِفُها

مثلَ الفُرسان..

علَّمني حُبُّكِ، يا سيِّدتي، ما الهذيان

علّمني.. كيفَ يمرُّ العُمر

ولا تأتي بنتُ السلطان..


علّمني حُبُّكِ أن أحزن

وأنا مُحتَاجٌ منذُ عصور

لامرأةٍ تَجعَلَني أحزن

لامرأةٍ أبكي بينَ ذراعيها

مثلَ العُصفُور..

لامرأةٍ تَجمعُ أجزائي

كشظايا البللورِ المكسور

amani

انثى عدد الرسائل : 50
السٌّمعَة : 0
نقاط : 18
تاريخ التسجيل : 01/09/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أحبيني بلا عقد

مُساهمة من طرف amani في الخميس فبراير 07, 2008 3:28 am

أحبيني بلا عقد

أحبيني بلا عقد وضيعي في خطوط يدي

أحبيني لأسبوع لأيام لساعات

فلست أنا الذي يهتم بالأبد

أحبيني أحبيني

تعالي وأسقطي مطرا على عطشي وصحرائي

وذوبي في فمي كالشمع وانعجني بأجزائي

أحبيني أحبيني

أحبيني بطهري أو بأخطائي

أحبيني وغطيني أيا سقفا من الأزهار يا غابات حنائي

أنا رجلا بلا قدرا فكوني أنت لي قدري

أحبيني أحبيني

أحبيني ولا تتساءلي كيف ولا تتلعثمي خجلا

ولا تتساقطي خوفا

كوني البحر والميناء كوني الأرض والمنفى

كوني الصحوة والإعصار كوني اللين والعنف

أحبيني أحبيني

معذبتي وذوبي في الهواء مثلي كما شئتي

أحبيني بعيدا عن بلاد القهر والكبت

بعيدا عن مدينتنا التي شبعت من الموت

أحبيني أحبيني

نزار قباني
-------------

amani

انثى عدد الرسائل : 50
السٌّمعَة : 0
نقاط : 18
تاريخ التسجيل : 01/09/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

إلى تلميذة

مُساهمة من طرف amani في الخميس فبراير 07, 2008 3:31 am

إلى تلميذة

قولي ولو كذبا كلاما ناعما

قد كاد يقتلني بك التمثال

ما زلت في فن المحبة طفلة

بيني وبينك أبحر وجبال

لم تستطيعي بعد أن تتفهمي

أن الرجال جميعهم أطفال

فإذا وقفت أمام حسنك صامتا

فالصمت في الحرم الجمال جمال

كلماتنا في الحب تقتل حبنا

إن الحروف تموت حين تقال

قصص الهوى قد جننتك فكلها

غيبوبة وخرافة وخيال

الحب ليس رواية يا حلوة

بختامها يتزوج الأبطال

هو أن نثور لأي شيء تافه

هو يأسنا هو شكنا القتال

هو هذه الكف التي تغتالنا

ونقبل الكف التي تغتال

نزار قباني
-----------

amani

انثى عدد الرسائل : 50
السٌّمعَة : 0
نقاط : 18
تاريخ التسجيل : 01/09/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مختارات نزار قباني

مُساهمة من طرف kouka في الثلاثاء فبراير 12, 2008 3:51 am

نزار قباني

إختاري



إني خيَّرتُكِ فاختاري

ما بينَ الموتِ على صدري..

أو فوقَ دفاترِ أشعاري..

إختاري الحبَّ.. أو اللاحبَّ

فجُبنٌ ألا تختاري..

لا توجدُ منطقةٌ وسطى

ما بينَ الجنّةِ والنارِ..



إرمي أوراقكِ كاملةً..

وسأرضى عن أيِّ قرارِ..

قولي. إنفعلي. إنفجري

لا تقفي مثلَ المسمارِ..

لا يمكنُ أن أبقى أبداً

كالقشّةِ تحتَ الأمطارِ

إختاري قدراً بين اثنينِ

وما أعنفَها أقداري..



مُرهقةٌ أنتِ.. وخائفةٌ

وطويلٌ جداً.. مشواري

غوصي في البحرِ.. أو ابتعدي

لا بحرٌ من غيرِ دوارِ..

الحبُّ مواجهةٌ كبرى

إبحارٌ ضدَّ التيارِ

صَلبٌ.. وعذابٌ.. ودموعٌ

ورحيلٌ بينَ الأقمارِ..

يقتُلني جبنُكِ يا امرأةً

تتسلى من خلفِ ستارِ..

إني لا أؤمنُ في حبٍّ..

لا يحملُ نزقَ الثوارِ..

لا يكسرُ كلَّ الأسوارِ

لا يضربُ مثلَ الإعصارِ..

آهٍ.. لو حبُّكِ يبلعُني

يقلعُني.. مثلَ الإعصارِ..



إنّي خيرتك.. فاختاري

ما بينَ الموتِ على صدري

أو فوقَ دفاترِ أشعاري

لا توجدُ منطقةٌ وسطى

ما بينَ الجنّةِ والنّارِ..

kouka

انثى عدد الرسائل : 85
العمر : 29
السٌّمعَة : 2
نقاط : 65
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى